لماذا لا تمتزج مياه المحيط الأطلنطي مع المحيط الهادي ..وما هو سر الحواجز المائية الغير مرئية والتي تحول دون ذلك؟ ..

 لماذا لا تمتزج مياه المحيط الأطلنطي مع المحيط الهادي ..وما هو سر الحواجز المائية الغير مرئية والتي تحول دون ذلك؟ ..

آيتان من سورة الرحمن من كلام رب العالمين تصف بكل دقة صفة مياه البحار والأنهار والمحيطات مهما كانت مسمياتها الجغرافية. فهي تصف بكل وضوح عدم امتزاج مياه أي بحرين مع بعضهما لوجود حاجز فعلي بينهما حتى لو كان غير مرئي بالنسبة لنا.


أداة مشاركة الملفات.
استخدم هذا الرابط المجاني البسيط لمشاركة الملفات مع الجميع حول العالم. لا حاجة للتثبيت. لحمايتك من السلوك الضار للتطبيقات المثبتة. ما عليك سوى تحميل ملفاتك وإرسال الرابط إلى الأشخاص الذين تريد مشاركة ملفاتك معهم. يمكنك مشاركة هذه الصفحة لدعمنا في تقديم المزيد من الخدمات المجانية لك. شكرًا لك!
صورة زر مشاركة الفيسبوك   صورة زر مشاركة واتس اب.  

قال تعالى في القرآن الكريم *((مرج البحرين يلتقيات * بينهما برزخ لا يبغيان))

ومع ذلك يكثر السؤال عن حقيقة كون مياه المحيط الأطلنطي والمحيط الهادئ غير ممتزجة بالفعل أم لا! ..وإن كان الجواب العلمي نعم.. فما هو السبب الجوهري وراء عدم اختلاط مياه المحيطين مع بعضهما؟

للاستفهمات السابقة أجوبة متنوعةً مختلفة كل حسب وجهة نظره!

منها ما نفى الموضوع مدّعياً أن الفيديوهات التي تمّت مشاركتها على الإنترنت زاعمةً بأنها بين المحيطين لا تعرض إلا حدود التقاء نهرٍ ما مع البحر، ولما كانت المياه العذبة لا تخالط المالحة ظهرت هذه الحدود.

ومنها ما ادّعى أنّها لم تكن إلا مؤثرات بصرية استخدمها المصوّر ليخدع الناس ويحقق مشاهدات عالية للفيديو.



مع البحث المستمر وجدنا مجموعة من الإجابات قادت لمجموعة أخرى من الأسئلة ومنها إلى أجوبتها هي الأخرى.

إن كان الموضوع يثير اهتمامك، فاسمح لنا أن نشاركك حصيلة بحثنا بين سؤال وجواب. كيف يمكن التمييز بين مياه المحيط الأطلنطي والمجيط الهادئ المتلامسة؟

من خلال اختلاف لونيهما. في الواقع المياه ليست واحدة في كلّ الأجسام المائية، ومياه أي سطحٍ مائي تختلف عن مياه السطح الآخر بالكثافة، التركيب الكيميائي ودرجة الملوحة، وهذا ما تسبب باختلاف لونيهما وخلق شعوراً بوجود حاجزٍ غير مرئيّ بينهما.

من أول من شـهد عدم امتزاج المحيط الأطلنطي مع المحيط الهادئ؟


المستكشف الشهير جاك كوستو عندما كان يغوص بعمقٍ في مضيق جبل طارق، حيث بدت طبقات المياه ذات الملوحة المختلفة وكأنّها مقسمة بشفافية وكان لكل طبقةٍ نباتاتها وحيواناتها الخاصة.

هل يوجد بالفعل جدارٌ بين المحيط الأطلنطي والمحيط الهادئ ؟

في الواقع، على الرغم من عدم قدرتنا على رؤيته إلا أنّه يوجد حاجزٌ بينهما يدعى كلين cline وهو الحاجز غير المرئي بين المجسمات المائية ذات الخواص الفيزيائية والبيولوجية المختلفة. الهالوكلين أكثرها روعةً وتظهر عندما يكون الماء في المحيط أو البحر أشدّ ملوحة بخمس مرات على الأقل من البحر أو المحيط الذي يـجاوره.

هل يمكن إنشاء خط هالوكين في المنزل؟
 لماذا لا تمتزج مياه المحيط الأطلنطي مع المحيط الهادي ..وما هو سر الحواجز المائية الغير مرئية والتي تحول دون ذلك؟ ..

يمكنك إنشاء خط هالوكلين في المنزل بسكب بعض ماء البحر أو الماء المالح الملون في كوب ثم إضافة بعض الماء العذب فوقه. الاختلاف الوحيد هو أن خط الهالوكلين الخاص بك سيكون أفقياً، وخط هالوكلين المحيطين عمودياً.



اختلاف الكثافة يقتضي صعود سائل فوق الآخر، لماذا لم يحصل هذا بين مياه المحيطين؟

لما كانت مياه المحيطين مختلفة وجب أن تصعد مياه المحيط الأقل كثافة فوق المياه الأكثر كثافة. هذا ما تعلمناه في حصص الفيزياء في المدرسة أليس كذلك؟

وإن صح هذا، فحاجز الهالوكين يجب أن يكون أفقياً وليس عمودياً، لمَ لم يحصل هذا مع المحيطين؟ هذا السؤال هو أول ما تبادر إلى ذهني عندما قرأت تعليل الاختلاط مبنياً على اختلاف الكثافة وكان الجواب أن الاختلاف بين كثافتيهما أقل من أن تصعد مياه أحدهما فوق مياه الآخر وأكبر من أن تخلطا.

فتبارك الله أحسن الخالقين.