نجاة دبلوماسي عربي من محاولة اغتيال في واشنطن

نجاة دبلوماسي عربي من محاولة اغتيال في واشنطن

أفادت صحيفة “الرأي” بأن سيارة دبلوماسي كويتي تعرضت لإطلاق للنار وأصيبت بـ14 رصاصة في واشنطن، وأن الدبلوماسي نجا بأعجوبة ولم يصب بأذى.



وذكرت الصحيفة أن "14 طلقة أصابت سيارة المستشار محمد العميري، وهو دبلوماسي كويتي في واشنطن، حيث كان ينتظر داخل سيارته خروج أبنائه من المدرسة"، مشيرة إلى أنه، "لم يصب بأي أذى".

ولم يعرف بعد خلفيات الحادث وهل كان يستهدف الدبلوماسي الكويتي أم تصادف وجوده مع إطلاق نار في المكان.

ونقلت الصحيفة عن مصدر دبلوماسي قوله “إن الطلقات أصابت سيارة المستشار العميري، وإن إطلاق الرصاص كان عشوائياً من قبل المسلح الذي انتحر لاحقاً”.

وأفادت وسائل إعلام أمريكية أقدم شاب على إطلاق النار عشوائيا من نافذة بالطابق العلوي من بناية سكنية بالقرب من مدرسة إعدادية للنخبة في واشنطن ما أسفر عن إصابة 4 أشخاص، ثم أقدم على الانتحار بعد أن اقتحمت الشرطة مسكنه.


أداة مشاركة الملفات.
استخدم هذا الرابط المجاني البسيط لمشاركة الملفات مع الجميع حول العالم. لا حاجة للتثبيت. لحمايتك من السلوك الضار للتطبيقات المثبتة. ما عليك سوى تحميل ملفاتك وإرسال الرابط إلى الأشخاص الذين تريد مشاركة ملفاتك معهم. يمكنك مشاركة هذه الصفحة لدعمنا في تقديم المزيد من الخدمات المجانية لك. شكرًا لك!
صورة زر مشاركة الفيسبوك   صورة زر مشاركة واتس اب.  

ومن جانبها قالت مصادر مطلعة لصحيفة “القبس” الكويتية “أن السلطات الأمنية الأمريكية فتحت تحقيقاً في الحادث، وقامت بمعاينة سيارة العميري، لاستكمال التحقيقات، وسيتابع أفراد من السفارة كل تفاصيل الحادث مع السلطات الأمريكية”.

وأضافت المصادر أن المسلح “أطلق عشوائياً أكثر من 20 طلقة أصاب العديد منها سيارة العميري، فضلاً عن إصابة عدد من الأشخاص”. حسب الدرر الشامية.