قضية زوج نانسي عجرم تعود إلى الواجهة.. وما حقيقة المكالمات التي أجريت قبل الجريمة ب7 دقائق؟

قضية زوج نانسي عجرم تعود إلى الواجهة.. وما حقيقة المكالمات التي أجريت قبل الجريمة ب7 دقائق؟

تعود قضية مقتل الشاب السوري محمد الموسى من قبل زوج الفنانة نانسي عجرم الطبيب فادي هاشم إلى الواجهة، وعلمت نواعم من مصادر خاصة أن تحديد جلسات المحاكمة ستعود خلال الأسابيع المقبلة، ويبدو أن هناك مفاوضات تجري بين عائلة الضحية وموكلي فادي هاشم، ومن المتوقع أن يصدر القرار الظني بداية ليتم على أساسه إصدار الحكم ما قبل النهائي.



وأن المحكمة التي أعادت فتح المحاكمة من جديد حيال الجريمة حددت معظم المعطيات الخاصة بها، فيما تقول مصادر قضائية إن القرار الظني سيكون واضحاً وسيضع النقاط على الحروف في ما يتعلق بالشائعات التي تحدثت عن علاقة تربط بين فادي الهاشم والقاتل، خصوصاً أن من بين المكالمات التي ظهرت في التحقيق وجمع الداتا أكدت أن فادي هاشم تحدث إلى المغدور قرابة سبع دقائق أو من خلال عيادة هاشم، الأمر الذي لم يفسره حتى الساعة أي طرف في هذه القضية.

كما أنه بإمكان صدور أحكام تخفيفية للطبيب بعدما قدّم محامو الهاشم براهين تثبت نيته في الشرع بالقتل وليس كما يروي.

وكانت خبيرة جنائية سورية أمريكية قدمت في وقت سابق تفاصيل ومعطيات جديدة حول مقتل الشاب السوري في فيلا نانسي عجرم، حيث كشفت عن إجراءات لجأ إليها فادي الهاشم زوج المغنية اللبنانية لتضليل العدالة وإخفاء معالم الجريمة، ومن ثم محاولة شراء صمت العائلة بالمال.

وقالت الخبيرة الجنائية حلا ولدروب في حوار مع إعلامي على منصة يوتيوب إن الشاب محمد الموسى قُتل عمداً على يد الدكتور فادي الهاشم زوج نانسي عجرم، مضيفة أن فريق الاتهام علم مكان وقوع الجريمة ومقتل الشاب السوري، حيث تبين مقتله خارج الفيلا بخلاف أقوال الهاشم ونانسي.

ووفقاً للخبيرة، قُتل الموسى بـ 16 طلقة من ثلاث مسدسات و3 أنواع من الطلقات، قبل أن تنقل الجثة إلى داخل المنزل دون وجود أي مبرر، موضحة أن طريقة إطلاق الرصاص وعدد الطلقات وأماكن الإصابات لا تبرر ولا تقع في خانة الدفاع عن النفس، وأن الأشعة التي أُجريت تعزز الشكوك حول جريمة القتل العمد.


أداة مشاركة الملفات.
استخدم هذا الرابط المجاني البسيط لمشاركة الملفات مع الجميع حول العالم. لا حاجة للتثبيت. لحمايتك من السلوك الضار للتطبيقات المثبتة. ما عليك سوى تحميل ملفاتك وإرسال الرابط إلى الأشخاص الذين تريد مشاركة ملفاتك معهم. يمكنك مشاركة هذه الصفحة لدعمنا في تقديم المزيد من الخدمات المجانية لك. شكرًا لك!
صورة زر مشاركة الفيسبوك   صورة زر مشاركة واتس اب.  

وكشفت أن أشرف الموسوي المحامي السابق لعائلة الضحية عرض صفقة من قبل فادي الهاشم تنص على دفع مبلغ 100 ألف دولار لعائلة القتيل مقابل التنازل عن الدعوى، وهو ما رفضته العائلة وأدى لاحقاً إلى عزل المحامي عن متابعة القضية.

من ناحيته قال المحامي أشرف الموسوي إن محامي نانسي الموكل بالقضية رفض دفع الدية لعائلته، مؤكداً أنه عرض على فريق نانسي عجرم ديّة قدرها 30 ألف دولار إلا أنهم رفضوا دفع المبلغ، وأنهم يريدون الذهاب بالقضاء إلى آخر حكم يصدر عنه.